ممثل الجهة بأستراليا يشارك في الاحتفال الذي أقامته السفارة الجزائرية

شارك امس الاثنين ممثل جبهة البوليساريو باستراليا الأخ محمد فاضل كمال في الاحتفال الذي نظمته سفارة الجزائر بكانبرا تخليدا للذكرى ال68 لاندلاع ثورة التحرير الجزائرية المجيدة في أول نوفمبر 1954.

و على هامش الاحتفالية أجرى ممثل جبهة البوليساريو لقاءات متعددة مع موظفين من وزارة الخارجية الاسترالية و اعضاء السلك الدبلوماسي بالاضافة الى افراد من جاليات الدول الافريقية و العربية المقيمين باستراليا.

وكان الحفل الذي نُظم تخليدا للتضحيات الجسيمة التي قدمها شهداء الجزائر الأبرار قد  تميز بكلمة قيّمة القاها سعادة سفير الجزائر المعتمد لدى أستراليا السيد  نورالدين بن فريحة تطرق فيها الى نضال الشعب الجزائري البطل ضد الاستعمار من من اجل ان تعيش الجزائر حرة كريمة و مستقلة.

و أوضح سعادة سفير الجزائر في كلمته بأن السياسة الخارجية للجزائر مرتكزة على مبادئ ثورة التحرير الوطنية و تدعم باستمرار القضايا العادلة في العالم و حق الشعوب الواقعة تحت الاحتلال الأجنبي والسيطرة الاستعمارية في تقرير المصير و الاستقلال.

و في هذا السياق أشاد سعادة السفير بمساهمة الجزائر في تسوية النزاعات و الأزمات خاصة في افريقيا و أكد ان الجزائر تحترم باستمرار التزاماتها من اجل الحفاظ على السلم و الأمن الدوليين كما أكد تمسك الجزائر بدور الأمم المتحدة و التزامها بالقيم و المبادئ المنصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة.

شارك الموضوع
%d مدونون معجبون بهذه: