مستجدات القضية الصحراوية في صلب المحادثات الصحراوية- الاكوادورية

أطلع السفير الصحراوي بالإكوادور الاخ احميدوها احمد محمد كل من وكيلة وزارة الخارجية الاكوادورية المكلفة بإفريفيا وآسيا وأوقيانوسيا السيدة هيلينا ديل كارمن يانيز لوزا و مديرة مكتب إفريقيا والشرق الأوسط السيدة ليلى فيرجينيا زافالا في لقاء جمعهما يوم أمس بمقر وزارة الخارجية الاكوادورية، على القرار الأخير للمحكمة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب و الذي اعترف بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال.

و ناقش الطرفان افاق العلاقات الثنائية بين البلدين، و المواقف الأخيرة للحكومات الصديقة التي تدعم حق الشعوب في تقرير المصير و ترحب بالدعم المتزايد للقضية الصحراوية في امريكا اللاتينية و إفريقيا و بالخصوص موقف أنغولا، كينيا وجنوب إفريقيا.

و أشار السفير الصحراوي احميدوها أحمد محمد إلى الأهمية التي يكتسيها بالنسبة للقانون الإقليمي الأفريقي والقانون الدولي، القرار التاريخي الصادر يوم 22 سبتمبر الماضي عن المحكمة الأفريقية لحقوق الإنسان والشعوب، والذي اعترف بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال ، مشددا على ضرورة التزام الدول الأفريقية بتقديم المساعدة لتحقيق هذا الهدف.

و نددت المحكمة الأفريقية بالاحتلال المغربي للصحراء الغربية باعتباره انتهاكًا خطيرًا لحق الشعوب في تقرير المصير، وذكّرت جميع الدول بوجوب عدم الاعتراف بهذا الاحتلال و ان تدعم الشعب الصحراوي في تجسيد حقه الثابت في تقرير المصير والاستقلال.

شارك الموضوع
%d مدونون معجبون بهذه: