الرئيس الصحراوي يشدد خلال اختتام أشغال المؤتمر الرابع لاتحاد الطلبة، على دور هذه الشريحة في معركة التحرير

استدل الستار اليوم بولاية لعيون على أشغال المؤتمر الرابع لاتحاد طلبة الساقية الحمراء ووادي الذهب ، بالتأكيد على دور الطلبة في معركة التحرير والبناء .

حفل الاختتام أشرف عليه رئيس الجمهورية ،الأمين العام للجبهة الاخ إبراهيم غالي وأعضاء من الأمانة الوطنية والحكومة .

وإستهلت مراسيم الاختتام بكلمة لممثل الطلبة الصحراويين بالمواقع الجامعية أكد فيها استعداد الطالب الصحراوي الدائم في افشال سياسة الاحتلال المغربي،و لعب الدور المنوط به في حرب التحرير الوطنية.

وعرف الحفل تلاوة كلمات ورسائل تضامنية من مختلف المنظمات الدولية التي لم تحضر لاشغال المؤتمر معربين على كل التضامن والدعم لحق الشعب الصحراوي في الحرية والانعتاق .

كما شهد الحدث الكلمة الرسمية لرئيس الجمهورية الأمين العام للجبهة الأخ إبراهيم غالي مهنيا رئاسة المؤتمر وسلطات وجماهير ولاية العيون مؤكدا على ان المسؤولية تكليف وليست تشريف.

وأبرز الرئيس ابراهيم غالي تضحيات مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي وانجازاتهم متوقفا على شهداء وشيهدات القضية الوطنية ومحيا في الوقت نفسه أبطال جيش التحرير وانتفاضة الاستقلال المباركة وكذا معتقلي الصف الطلابي وجميع الأسرى الصحراويين

وشكر رئيس الجمهورية الوفود المشاركة في المؤتمر مشيدا بالندوة الخامسة للتضامن مع الشعب الصحراوي وعلى رأسها وفد الجزائر بلد المليون ونصف المليون .

وحيا الرئيس ابراهيم غالي الاتحاد الأفريقي مطالبا بانهاء الاحتلال المغربي من الصحراء الغربية وبالتالي القضاء على مظاهر الاستعمار في قارتنا الافريقية

كما شهد الحدث تكريم للجهات التي ساهمت في إنجاح المؤتمر الرابع لاتحاد الطلبة الصحراويين
بالإضافة إلى رسائل وتوصيات وبيان ختامي.

وجدير بالذكر أنه تم إنتخاب الأخ خلهنا الغزواني ، أمينا عاما للإتحاد لعهدة جديدة مدتها أربع سنوات .

وحصل خلهنا الغزواني على 92 صوتا مقابل 74 لمنافسه حمد عبد الله .

وفي كلمة له بالمناسبة، أشاد رئيس لجنة الانتخابات، ابراهيم الطريح ، بالروح التي طبعت سير العملية الانتخابية، وكذا المسؤولية في الطرح خلال مداولات أشغال المؤتمر، مبرزا أن هذه المسؤولية تثبت تمسك الطلبة بالوحدة الوطنية كخيار استراتيجي لكل الصحراويين

شارك الموضوع
%d مدونون معجبون بهذه: