المؤتمر الرابع لاتحاد الطلبة يفتتح اشغاله بولاية العيون

انطلقت مساء أمس الجمعة بولاية العيون أشغال المؤتمر الرابع لإتحاد طلبة الساقية الحمراء ووادي الذهب ، بحضور مسؤول أمانة التنظيم السياسي عضو الأمانة الوطنية الأخ خطري أدوه وأعضاء من الأمانة الوطنية والحكومة والمجلس الوطني، بالإضافة إلى أكثر 400 مندوب عن تفرعات المنظمة الطلابية ووفد من المناطق المحتلة وحضور أكثر من 150 مدعو يمثلون منظمات طلابية دولية تربطها والمنظمة الصحراوية علاقات عمل وتعاون.

المؤتمر افتتح بالاستماع للنشيد الوطني ليتم بعد ذلك الاستماع لكلمة ترحيب ألقاها والي ولاية العيون الأخ إبراهيم المخطار بومخروطة ،رحب فيها بالقيادة السياسية للدولة والجبهة والوفود الأجنبية المشاركة ، مؤكدا استعداد الولاية لإنجاح هذا الاستحقاق الطلابي، ثم الاستماع لتقرير قدمته اللجنة التحضيرية عكس المراحل التي قطعها خلال التحضير للمؤتمر منذ تشكيلها .

وشدد ابراهيم المخطار على ضرورة استحضار المرحلة الحالية التي تمر بها القضية الصحراوية، مشيرا الى الدور الكبير الملقى على عاتق الفئة الطلابية .

ودعا والي الولاية الفئة الطلابية إلى اقتناء الفرصة لتحقيق الأهداف المرجوة .

المكتب التنفيذي السابق قدم استقالته طبقا للقانون الأساسي للمنظمة فاسحا المجال لرئاسة جديدة للمؤتمر تم عرضها على المؤتمرين الذين صادقوا عليها وهي لجنة تضم سبعة أعضاء يرأسهم السيد الولي حمة سلامة

وسيعكف المشاركون في هذا اللقاء الطلابي, على وضع إستراتيجية عمل الاتحاد للسنوات الأربع المقبلة, فضلا عن انتخاب قيادة الإتحاد (الأمين العام وأعضاء المكتب التنفيذي).

وسيتوج المؤتمر الذي يحمل إسم الشهيد بكار لغظف أبيه والمنظم تحت شعار “الطلبة الصحراويون .. جنود للتحرير وقوة للبناء ” بمجموعة من التوصيات.(واص)

شارك الموضوع
%d مدونون معجبون بهذه: