وفد صحراوي يشارك في أنشطة منظمة «ويبالا» بضواحي باريس

أشرفت منظمة Whipala ‏(منظمة دولية ضد محاولة الانقلاب الفاشل في بوليڤيا )على فعاليات رسم الجدارية دعماً لتقرير مصير الشعوب.و ساهم في صياغة هذه الجدارية المعبرة والتضامنية العديد من الفنانين والرسامين التشكيليين على مدار اسبوع في مدينة جنتييي Gentilly بضواحي باريس في جو احتفالي بنكهات أمريكا اللاتينية.

ليتوج هذا العمل الفني التضامني بحفل مميز تخللته عروض فنية وفلكلورية وشعرية ومداخلات وحضور سياسي ودبلوماسي لافت من فرنسا وامريكا للاتينية.
وقد كانت فرصة للمشاركين لإحياء ذكرى الانتصار على الانقلاب الفاشل في بوليفيا سنة 2019. هذا الحدث الذي يصادف الذكرى التاسعة والأربعين لتأسيس الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (البوليساريو) وإندلاع الكفاح المسلح في الصحراء الغربية.

وقد شارك الاخ محمد سيداتي عضو الامانة الوطنية وممثل بلادنا بفرنسا كضيف شرف مرفوقاً بممثلين عن الجالية الصحراوية في فرنسا الى جانب شخصيات وفعاليات سياسية. وأثناء كلمته، تطرق الأخ محمد سيداتي الى ابعاد ومرامي كفاح الشعب الصحراوي النبيلة في الحرية وتقرير المصير مؤكدا أن الشعب الصحراوي واصل حرب التحرير بثبات وعزم، فلم تثنيه المحاولات الإبادية والأساليب البشعة المنتهجة من طرف المحتل المغربي الذي ظل يراهن على القضاء على الشعب الصحراوي ومقاومته مستعينا في مراميه الدنيئة بتكالب القوى الاجنبية وتآمر فرنسا وخيانة إسبانيا منذ عقود.

وأضاف الأخ محمد سيداتي، أن التضامن الذي ظل يجمع الشعب الصحراوي والشعوب المكافحة تمليه تطلعاته للحرية والانعتاق. ولهذا اعتبر أن انتصار الشعب البوليڤي على الانقلاب الفاشي الفاشل يعد إنتصاراً ومكسبًا للجمهورية الصحراوية ونكسة للنظام المغربي ولمساعيه، حيث أكدت بوليڤيا مباشرة عقب الاطاحة بالنظام الفاشي تمسكها بالعلاقات السياسية والدبلوماسية مع الجمهورية الصحراوية ومؤازرتها لكفاح الشعب الصحراوي العادل.

وفي الاخير، أختتمت تنسيقية حركة الشعوب المناهضة للفاشية هذا الحدث البارز بتوجيه رسالة تضامن مع الشعب الصحراوي من خلال رائدة كفاحه البوليساريو بمناسبة ذكرى تأسيسها التاسع والاربعين.

شارك الموضوع
%d مدونون معجبون بهذه: