الجزائري لا يستسلم

من يعتقد أن الجزائري يتراجع أو يحيد عن موقفه ويستسلم، فليراجع حساباته، وليدرك أن الجزائري قد يخسر معركة، لكنه لا ينهزم أبدا ما دام فيه نفس، بل ينتصر دوما لوطنه وقيمه ومبادئه ومواقفه..
كل ما يحدث يصب في صالحنا، وإن بدى الأمر غير ذلك، ومن يعاندنا يتعب كثيرا، ويخسر ما تبقى من ودنا واحترامنا وتقديرنا..
نحن نؤمن أن الأيام دُول ولا شيء يدوم وإن طال أمده، وغدا يوم آخر..

حفيظ دراجي

شارك الموضوع
%d مدونون معجبون بهذه: