الرئيس ابراهيم غالي يتجه إلى النيجر لحضور أشغال القمة الاستثنائية للاتحاد الافريقي

غادر اليوم الأربعاء رئيس الجمهورية ، الأمين العام للجبهة السيد ابراهيم غالي باتجاه العاصمة النيجيرية نيامي لحضور أشغال القمة الاستثنائية للاتحاد الافريقي حول التصنيع والتنوع الاقتصادي ومنطقة التجارة الحرة المقرر عقدها يوم 25 نوفمبر الجاري .

وتؤكد القمة على ضرورة مواصلة إفريقيا التزامها والمضي قدما في تحويل صادرات القارة من مجرد خام أساسيات إلى منتجات مطورة غنية بالقيمة المضافة.

وستتطرق القمة إلى مشروع جدول الأعمال المشترك المقدم من طرف وزراء الإتحاد الإفريقي المسؤولين عن الصناعة والتنوع الاقتصادي، وستتناول موضوع التصنيع في إفريقيا لتجديد إلتزامات القارة نحو التصنيع الشامل والتصنيع المستدام وذلك من خلال تصنيع إفريقيا وتطويره ورسم خريطة شاملة للمجموعات الاقتصادية الإقليمية الثمانية في توجه لدمج سلاسل القيمة الإقليمية وإتاحة الفرصة لدمج سلاسل قيمة وإستراتيجية والابتكار وحقوق الملكية الفكرية ونقل التكنولوجيا من أجل تعزيز الإنتاجية والقدرة الشرائية، وضمان جودة المواد المصنعة.

ويهدف الاتحاد الافريقي من هذه القمة إلى تجديد الالتزام الجماعي للقادة الأفارقة لصالح تحقيق التحول الهيكلي والتنوع الاقتصادي وتسريع مسار تفعيل منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية، في إطار مقاربة متكاملة ترمي إلى المساهمة في تحقيق أهداف أجندة 2063″.

وتأتي هذه القمة الاستثنائية في سياق دولي يتسم بتنامي الأزمات والتوترات الجيوسياسية.

و يرافق رئيس الجمهورية وفد هام يضم كل من محمد سالم ولد السالك وزير الخارجية النانة لبات الرشيد مسشارة لدى رئاسة الجمهورية عبداتي أبريكة مستشار لدى الرئاسة لمن أباعلي السفير لدى الإتحاد الإفريقي .

شارك الموضوع
%d مدونون معجبون بهذه: